أمالا تعيّن فوستر آند بارتنرز كإستشاري لأعمال التصميم المعماري لمشروعها

أمالا تعيّن فوستر آند بارتنرز كإستشاري لأعمال التصميم المعماري لمشروعها

أعلنت “أمالا”، الوجهة السياحية فائقة الفخامة على طول الساحل الشمالي الغربي للمملكة العربية السعودية عن تعيين “فوستر آند بارتنرز”، وهي شركة التصميم والهندسة المعمارية البريطانية الحائزة على عدة جوائز، كمستشارة لأعمال التصميم المعماري لمشروعها الجديد.

يمتد مشروع “أمالا” الذي يستمد فلسفته من الفن والرفاهية ونقاء البحر الأحمر، ضمن محمية الأمير محمد بن سلمان الطبيعية عبر ثلاثة مواقع فريدة من نوعها هي : تريبل باي والجزيرة والمشروع الساحلي. سوف تمثل هذه المواقع الثلاثة مجموعات مختلفة من التجارب للزوار، وستتولى “فوستر آند بارتنرز” مسؤولية تقديم حلول التصميم المبتكر والمستدام لمخططات ومشاريع “أمالا” الرئيسية.

وفي معرض تعليقه، قال نيكولاس نيبلز، الرئيس التنفيذي لمشروع “أمالا”: “ستمثل ’أمالا‘ تجربة فريدة فريدة من نوعها من شأنها أن تعيد تعريف تجربة الفخامة الفائقة بأكملها. يسرنا أن نتعاون مع أحد أكثر الأسماء شهرة في العالم في مجال الهندسة والتصميم من أجل تحقيق رؤيتنا. تجمعنا رؤية من التآزر الطبيعي مع ’فوستر آند بارتنرز‘، الذي يتماشى التزامها المستمر تجاه الاستدامة والمشاريع الخضراء مع روحنا والتزامنا بأن نقدم نهج عمل يخفف من الأثر الكربوني منذ اليوم الأول لانطلاق عمليات التشغيل. ونحن نسعى إلى بناء واحة ساحلية مزدهرة، ووجهة ترتقي بالسياحة المسؤولة في العالم”.

وتسعى “أمالا” أيضاً إلى إثارة عواطف الزوار من خلال خلق تجارب مختلفة وخاصة، مصمّمة خصيصاً لتلبية الاحتياجات الفردية للضيوف، في حين أن خصوصية الوجهة تتنسب تماماً مع متطلبات خبراء الحياة الراقية.

من جانبه، أشار ستيوارت لاثام، الشريك الأول في شركة “فوستر آند بارتنرز”: “يتميّز المشروع بطموحه وحجمه المثيرين للإعجاب، ونحن متحمسون لمساعدة المملكة العربية السعودية على تحقيق رؤيتها المتمثلة في توفير تجربة فاخرة تُطبع في الأذهان إلى الأبد وتحتفي بالطبيعة الحساسة والأهمية الإيكولوجية لهذا الموقع المفتوح للسياح من جميع أنحاء العالم”.

تقدم “أمالا” نسخة مجددة وحديثة للأنشطة والتجارب الشائعة ضمن وجهة سياحية متاحة للزوار على مدار السنة، تستند إلى جمال البحر الأحمر وطبيعته النقية، كما تسمح بإطالة موسم رياضة اليخوت في البحر الأبيض المتوسط ​​من شهر أكتوبر إلى شهر ديسمبر. من خلال المواقع الثلاثة التي يتألف منها المشروع، ستنشئ “أمالا” مركزًا عالميًا للفنون والثقافة يركز على الفن المعاصر، فضلاً عن عروض متكاملة وشاملة في مجالات الصحة والرفاهية والرياضة على مستوى العالم.

  • سوف يقدم “تريبل باي” ملاذاً شاملاً للرفاهية والاستجمام ومرافق حديثة للتشخيص الطبي وعلاجات موثوقة مصممة لتبرز البيئة المحلية. سيكون “تريبل باي” أيضًا موطنًا لمجتمع رياضي وترفيهي متكامل تمامًا.
  • من المقرر أن يصبح المشروع الساحلي المركز الرئيسي للفن المعاصر في الشرق الأوسط، حيث سيستضيف برنامجًا حافلاً من الفعاليات المثيرة المدرجة ضمن تقويم عالمي للفنون والثقافة.
  • ستكون الجزيرة ملاذاً هادئًا لمجتمع فني حصري، تقع وسط حديقة نباتية عربية تكملها مجموعة من القطع والمنحوتات الفنية.

تجدر الإشارة إلى أن مشروع “أمالا” يستمد أهدافه  من رؤية السعودية 2030، وسيجري العمل على تطويره من ثلاث مراحل رئيسية، ومن المقرر إنجاز الوجهة قبل تنفيذ رؤية السعودية 2030.

*المصدر: ايتوس واير